التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من أكتوبر, 2018

هل يمثل استقبال نتنياهو في مسقط تطبيعاً أم محاولة لدفع عملية السلام؟ - محمد الفزاري

مداخلتي في برنامج: "الخليج هذا الصباح" BBC هل يمثل استقبال نتنياهو في مسقط تطبيعاً أم محاولة لدفع عملية السلام؟
الرابط

انتقاد السلطان قابوس ليست شخصنة بل تشخيصا للأزمة.. بانوراما حول الأزمة - محمد الفزاري

الأخ الأكبر أرى أن هنالك عدة مغالطات تسكن العقل الجمعي عند الساكن “المواطن” العماني بسبب ضعف الوعي السياسي والممارسة السياسية، وتضليل الدعاية السياسية التي يقودها المكتب السلطاني بالتعاون مع وزير الدعاية السياسية عبدالعزيز الرواس وأذرعته العديدة المتنوعة أهمها عندما ينسب كل إنجاز للسلطان قابوس، وكل فشل وإخفاق وتردي لمن دونه. السطان قابوس هو المسؤول الأول عن كل إهانة يتلقاها الشعب العماني من المكتب السلطاني، المؤسسة التي قررت أن تلعب دور “الأخ الأكبر” في رواية 1984، المؤسسة التي تحدد كيف يجب أن يفكر الشعب وفيما يفكر، المؤسسة التي أعطت لنفسها الحق في تحديد خيارات الأفراد، وأكثر من ذلك بالتفكير عنهم كذلك!
تشخيص انتقاد السلطان قابوس كقائد للبلد ومسؤول عن كل السلطات بشكل مطلق، بالاسم ليست شخصنة؛ بل جزء لا يتجزأ من تشخيص للأزمة التي تعاني منها عمان حاليا. ليس من المعقول إطلاقا أن يتم تجنب انتقاده بحجج واهية؛ وهو المسؤول الأول والأخير عن كل السلطات والقرارات المصيرية. ولهذا من سخريات القدر، في عمان الكل ينتقد الكل،والجميع يلقي اللوم على الجميع، إلا السلطان قابوسمنزه ومقدس من كل عيب ونقيصة،ولا…